منتدى المسيحيون المغاربة

منتدى المسيحيون المغاربة يعنى بالشؤون الروحية للمغاربة المسيحيون, و يمكنهم من اشتراك ايمانهم و القيام بالامأمرية العظمى التي هي التبشير بانجيل المسيح.


    كيف نصلي؟ درس مسيحي

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 29
    تاريخ التسجيل : 14/11/2017
    الموقع : https://christpeoplear.com/

    كيف نصلي؟ درس مسيحي

    مُساهمة من طرف Admin في الجمعة نوفمبر 17, 2017 2:47 pm

    كيف نصلي؟

    أولاً: ما هي الصلاة؟
    • الصلاة ليست ترديد كلام من الفم. لا يخرج من القلب.
    • والصلاة ليست أن نطلب أموراً واحتياجات من الله فقط.
    • الصلاة هي كلام من القلب والفم نتحدث فيه مع الله.
    لكي نطلب سيادته هو على حياتنا وتحقيق إرادته هو في حياتنا. ولكي نتمتع به وبالعشرة معه.

    "لك قال قلبي، قلتَ اطلبوا وجهي. وجهك يارب أطلب." (مزمور 27: 8 )

    والرب يسوع علمنا أن نصلي معاً صلاة جماعية.

    "وأقول لكم أيضاً إن اتفق اثنان منكم على الأرض في أي شيء يطلبانه فإنه يكون لهما من قبل أبي الذي في السموات. لأنه حيثما اجتمع اثنان أو ثلاثة باسمي فهناك أكون في وسطهم." (متى 18: 19، 20)

    كما علمنا أن نصلي صلاة فردية شخصية في خلوة بعيداً عن كل الناس.

    "وأما أنت فمتى صليت فادخل إلى مخدعك (غرفتك الخاصة) واغلق بابك وصل إلى أبيك الذي في الخفاء. فأبوك الذي يرى في الخفاء يجازيك علانية." (متى 6: 6)

    ثانياً: مكونات الصلاة
    1- التسبيح:
    التسبيح هو مدح الله. أو ذكر صفاته الرائعة وشكره عليها. فهو قدوس واسمه عظيم وساكن السموات وهو أيضاً أبونا الذي يعتني بنا ويهتم بنا.
    التسبيح هو إعطاء المجد والكرامة لله. هو السجود أمامه والفرح والتهليل به.

    "... الرب إله السماء الإله العظيم المخوف الحافظ العهد والرحمة ..." (نحميا 1: 5)

    لذلك علمنا الرب يسوع أن تبدأ صلاتنا بالتسبيح.

    "فصلوا أنتم هكذا أبانا الذي في السموات ليتقدس اسمك." (متى 6: 9)
    2- الشكر:
    علينا أن نذكر أنفسنا بعطايا الله الصالحة ونشكره عليها في صلواتنا. عطاياه الروحية والنفسية والمادية.

    "اشكروا في كل شيء .." (1تس 5: 18)
    3- طلب ملكوت الله:
    أن نطلب من القلب أن يكون الله ملكاً حقيقياً على كل ما نقول وما نفعل وحتى على كل ما نفكر فيه.
    ونطلب أيضاً أن يكون الله ملكاً على من حولنا بل ملكاً حقيقياً على كل الناس في الأرض كما هو ملك على الملائكة في السماء.
    "ليأت ملكوتك لتكن مشيئتك كما في السماء كذلك على الأرض." (متى 6: 10)
    4- الطلبات المادية:
    وبعد هذه الطلبات الروحية. والتسبيح والشكر يعلمنا الرب أن نسأل أبانا السماوي احتياجاتنا المادية الأساسية والبسيطة. من صحة ونجاح واحتياجات مالية.
    "خبزنا كفافنا أعطنا اليوم." (متى 6: 11)
    5- التوبة وطلب الغفران وتقديم الغفران للآخرين:
    وفي الصلاة أيضاً نراجع أنفسنا ونفحصها. هل تصرفنا تصرف خاطئ؟ هل تكلمنا كلام غير لائق؟ هل فكرنا أو كانت نيات قلوبنا غير صافية؟ ونتوب عن كل هذا.
    ونسأل الله الغفران. ونقرر أيضاً أن نسامح الآخرين على أخطائهم في حقنا. وإن لم نغفر للآخرين لن يغفر لنا أبونا السماوي.
    "واغفر لنا ذنوبنا كما نغفر نحن أيضاً للمذنبين إلينا." (متى 6: 12).
    6- مقاومة إبليس:
    نصلي لكي نهرب من تجربة إبليس. فنطلب ألا يحاربنا الشيطان بالأمراض أو بالضيقات أو بالاضطهادات أو بالظروف الصعبة. لكن إن أصابتنا المصائب أو اجتزنا في صعوبات، نصلي أن يكون رد فعلنا يعبر عن إخلاصنا لله وأمانتنا له وفرحنا به هو وبعطاياه الروحية بالرغم من كل الضيقات.
    ونصلي لكي نهرب من كل غواية وإغراء، الإغراءات بالمال أو بالشهرة أو بالمتعة الحسية أو بالكسل. كلها قد تكون تجارب من إبليس لكي يبعدنا بها عن طريقنا المستقيم مع الله.
    "ولا تدخلنا في تجربة لكن تجنا من الشرير لأن لك الملك والقوة والمجد إلى الأبد آمين." (متى 6: 13)
    ونلاحظ أن الصلاة الربانية تختتم بتقديم المجد والكرامة والتسبيح لله مرة ثانية.
    يجب أن نحاول دائماً أن تشتمل صلواتنا على كل المكونات التي علمنا إياها الرب. التسبيح والشكر وطلب الملكوت وطلب الأمور المادية والتوبة ومقاومة إبليس وتجاربه.
    في صلواتنا الجماعية يحرص القادة على كل هذه المكونات. وفي صلواتنا الشخصية الفردية علينا أن نحرص على هذا أيضاً.

    ثالثاً: في الصلاة نفهم وندرك ونتغير ونغير العالم من حولنا
    1- الصلاة معرفة وإدراك:
    في الصلاة تبعد أفكارنا عن انشغالات العالم وشهوات الجسد. فنفهم وندرك ونشعر بالرب.
    2- نتغير:
    وعندما نفكر في الرب ونتأمل فيه ونسبحه ونشكر ونتكل عليه في طلباتنا ونتوب إليه عن ذنوبنا، تتغير حياتنا ونأخذ قوة منه.
    "ونحن جميعاً ناظرين مجد الرب بوجه مكشوف كما في مرآة، نتغير إلى تلك الصورة عينها من مجد إلى مجد كما من الرب الروح." (2كو 3: 18)
    3- وصلواتنا تغير الواقع:
    عندما نمتلئ من رؤية الله في قلوبنا وعندما نتوب ونطلب مشيئته في حياتنا. نستطيع أن نطلب طلبات قوية وصادقة ومخلصة لمشيئة الله فيستجيب الله لنا.
    "إن ثبتم فيَّ وثبت كلامي فيكم تطلبون ما تريدون فيكون لكم." (يوحنا 15: 7)

    رابعاً: نصائح عملية:
    1- توقيت الخلوة: في أفضل أوقات اليوم. معظم الناس تُفضل الصباح الباكر. خصص وقتاً لقراءة الكتاب المقدس والصلاة. واحرص على تغطية كل مكونات الصلاة في هذه الخلوة.
    2- المكان: حاول أن تجد مكاناً خاصاً هادئاً ومريحاً لتصلي فيه بتركيز.
    3- المدة: من ربع ساعة إلى عدة ساعات. المهم أن تشبع من الرب ومن كلامه ومن الكلام معه.
    4- الانتظام: احرص على الصلاة وقراءة الكتاب المقدس كل يوم ولو لمدة قصيرة.
    5- اللغة: تكلم مع الله بأي طريقة تحبها. باللغة العامية أو الفصحى. بكلمات بسيطة أو كبيرة. المهم هو الصدق. استخدم التراتيل والترانيم والآيات والمزامير في صلواتك إن أحببت.
    6- التشتيت: حتى لو تشتت ارجع وواصل الصلاة. لا تيأس.
    اقرأ قليلاً في الكتاب المقدس (مثلاً الأناجيل أو المزامير) ثم صل ثم اقرأ ثانية وصل وهكذا. الكتاب المقدس يعطينا أفكاراً للصلاة وقوة فيها.
    ..............................
    اختار الإجابة الصحيحة:
    1- هل الصلاة هي
    أ‌- ترديد كلام من الفم
    ب‌- لطلب أمور واحتياجات من الله
       ج- شكل ومظهر من مظاهر العبادة
      د- كلام من القلب نتحدث فيه مع الله

    2- ما هي أهم مكونات الصلاة ؟
    أ‌- طريقة وشكل الوقوف للصلاة
    ب‌- كلام الصلاة ونوعه
    ج- التسبيح والشكر
    د- الشكوى لله



    3- ما هي أهم ميزات الصلاة ؟
    أ‌- هدؤ الأعصاب والاسترخاء
    ب‌- اجتذاب عطف الله علينا
    ج‌- تحقيق كل أحلامنا المادية
    د‌- تغيرنا وتغير الواقع
    ذ‌-
    4- نصيحة عمليه لصلاتي ؟
    أ‌- الصلاة بصوت مرتفع
    ب‌- الصلاة في مكان ظاهر للجميع
    ج‌- الانتظام كل يوم ولو لمده قصيرة
    د- عند التشتيت أتوقف عن الصلاة فورا

    5- يحاربنا الشيطان بالأمراض أو بالضيقات أو بالظروف الصعبة أو بالإغراءات سواء الخاصة بالمال أو الشهرة أو المتعة الحسية...الخ


    _________________
    أهلا و سهلا بكم في منتدى المغاربة المسيحيون.

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 23, 2018 9:07 am